أهمية التشخيص المبكر للسرطان

كتابة: أية محمد - آخر تحديث: 26 أكتوبر 2020
أهمية التشخيص المبكر للسرطان

تزايدت خلال الفترة الأخيرة عمليات البحث في محركات البحث علي رأسها جوجل أهمية التشخيص المبكر للسرطان ومن خلال موقعنا ايجي نيوز سوف نعرض لكم من خلال هذا الموضوع التفاصيل الكاملة التي يرغب في معرفتها المستخدمين حول أهمية التشخيص المبكر للسرطان
حيث ان

‘);
}

يُعَدّ مرض السرطان من أكثر الأمراض التي تشكّل عبئاً على المرضى، وذويهم، والمجتمع أيضاً؛ لأنّه يصيب مختلف الفئات والأعمار،[١] ويُعرَّف السرطان بأنّه: نُموّ مضطرب لبعض خلايا الجسم؛ حيث تتزايد بشكل لا يمكن السيطرة عليه،[٢] وعلى الرغم من أنّ السرطان يُعَدّ السبب الرئيسيّ الثاني للوفاة في العالم،[٣] إلّا أنّ علاج نسبة كبيرة من السرطانات أصبح أمراً ممكناً عن طريق الجراحة، أو المعالجة الإشعاعيّة، أو الكيميائيّة، خاصّة إذا تمّ الكشف عنه في مراحل مُبكِّرة.[٤]

ما الذي يجعل الكشف المُبكِّر ضروريّاً؟

يُصاب بالسرطان سنويّاً أكثر من 14 مليون شخص، وهو مسؤول عن وفاة واحدة من أصل ستّ وفيات في العالم؛ ولذلك يمكن أن يساعد رَفع الوَعي بضرورة التشخيص المبكر، وتوفير العلاج اللازم لمختلف الحالات على تقليل هذه الأرقام.[٥] وفيما يلي سنتعرف على الأسباب التي تجعل الكشف المبكر للسرطان أمراً في غاية الأهمية:

‘);
}

  • يُوفّر تشخيص السرطان في المراحل المُبكِّرة أفضل فرصة للتعافي، إذ أن المريض يستطيع الحصول على العلاج اللازم في وقت مبكر وبالتالي تزداد احتمالية الشفاء من المرض.[٣]
  • يُقلّل الفحص المبكر من التكاليف المادّية التي يتطلّبها العلاج؛ فتكاليف علاج المراحل الأولى تكون أقلّ بكثير من تكاليف علاج المراحل المُتقدِّمة.[٥]
  • إن تشخيص السرطان في مراحل متأخّرة، وعدم القدرة على توفير علاج فعّال له من شأنه أن يُؤدّي إلى معاناة كان من الممكن تفاديها.[٥]
  • إن الحصول على العلاج والتماثل للشفاء في وقت مبكر سيخفف بالتأكيد من الأعباء النفسية التي يمكن أن يعيشها المريض وذويه خلال فترة العلاج.

أفضل أماكن العلاج والكشف المبكر

نظراً لتزايد معدّل الإصابة بمرض السرطان، وزيادة الحاجة لتوفير رعاية كاملة لهم، أصبح هناك مؤسسات متخصصة بعلاج السرطان بمختلف أنواعه ومراحله في المنطقة، ويعتبر مركز الحسين للسرطان أهم هذه المؤسسات، حيث أنه يُعدّ المركز الشامل الوحيد في الأردن، وأحد المراكز الرائدة في علاج السرطان على مستوى الشرق الأوسط، والذي يقدم أفضل الخدمات الطبية، وعلاجات السرطان، كما يهتم أيضاً بإجراء الفحوصات المبكرة، ولذلك خصص لها عيادة منفصلة يتم فيها عمل التحاليل وصور الأشعة والفحوصات التي يمكن أن تكشف عن الإصابة بالمرض مبكراً.

أهم مميزات مركز الحسين للسرطان

يتمتع مركز الحسين للسرطان بمكانة مرموقة في الشرق الأوسط، نظراً لجودة الخدمات الطبية ومستوى الرعاية التي يقدمها لمرضى السرطان، ومن أهم مميزات المركز ما يلي:

  • يُوفّر المركز أحدث ما توصّل إليه العلم من سُبل الرعاية لمرضى السرطان، ويهتمّ بمعالجة ما يقارب 7000 مريض جديد كلّ عام، من داخل الأردن وخارجه.
  • يشرف على علاج المرضى أكثر من 300 من الاستشاريّين ومُختَصّي الأورام، إلى جانب فريق تمريض مُكوَّن من 1000 مُمرِّض ومُمرِّضة تمّ تدريبهم خصّيصاً على تمريض المُصابين بالسرطان.
  • يتبع مركز الحسين للسرطان نهج التخصصات المتعددة عند التعامل مع المرضى، فهناك ما يقارب 15 عيادة، *يتخصص كل منها في نوع معين من السرطان، أو في فئة معينة من المرضى.
  • تمّ تجهيز عيادة منفصلة وخاصّة بفحوصات الكشف المُبكِّر، ويتم فيها إجراء كافّة الفحوصات؛ للكَشف عن العديد من أنواع السرطانات التي تصيب الرجال والنساء، ونَشر الوعي حول الأعراض الأوّلية، وحول أهمّية اتِّباع نَمطِ حياةٍ صحّي للوقاية، وتعليم النساء كيفية إجراء الفحص الذاتيّ للثدي.
  • قام المركز بإنشاء توسعة جديدة تضمّ العديد من المباني التي ضاعف وجودها من القدرة الاستيعابية له، ومن مميزات التوسعة أنها تتضمن وحدة مُوسَّعة للتصوير التشخيصيّ، والعلاج الإشعاعيّ، ووحدة لعمليّات زراعة النخاع العظميّ، وأول بنك عام لحفظ خلايا الحبل السرّي، بالإضافة إلى وحدات مُتطوِّرة في علاج الخلايا.

كل ذلك وأكثر، يجعل مركز الحسين للسرطان مُهيّأً لاستقبال كافّة المرضى والراغبين في إجراء الفحوصات المُبكِّرة من مختلف الدول؛ لذا لا تتردّد في زيارة الموقع الإلكتروني؛ للتعرُّف على المزيد من خدمات المركز.

المراجع

  1. “10 facts about cancer”, www.who.int. Edited.
  2. “Medical Definition of Cancer”, www.medicinenet.com. Edited.
  3. ^ أ ب “Cancer”, www.mayoclinic.org.
  4. “Cancer”, www.who.int. Edited.
  5. ^ أ ب ت “Early cancer diagnosis saves lives, cuts treatment costs”, www.who.int. Edited.

98 مشاهدة
التالي
أعراض الغدة الدرقية
السابق
كلام حزين عن الفراق